الأحد 09 رجب 1442 - 11:50 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-2-2021
جدة (يونا) - أعلنت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، أنها تتابع ببالغ الانشغال، تطورات الأحداث في جمهورية الصومال، إثر الاشتباكات المسلحة التي شهدتها العاصمة مقديشو.
وشددت الأمانة العامة على ضرورة وقف العنف والتهدئة وتجنب التصعيد في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر بها الصومال. ودعت جميع الأطراف إلى حل الخلافات عبر الحوار، مؤكدة دعم منظمة التعاون الإسلامي لأمن الصومال واستقراره ووحدته.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي