الأربعاء 22 جمادى الأولى 1442 - 14:26 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-1-2021
مكة المكرمة (يونا) ـ هنأت رابطة العالم الإسلامي قادة وشعوب دول مجلس التعاون الخليجي، على "اتفاق التضامن" الذي شهدته "قمة السلطان قابوس والشيخ صباح" في محافظة العلا بالمملكة العربية السعودية، ووصفته بأنه إنجاز كبير (خليجياً وعربياً وإسلاميًا) وقالت إنه معزز لوحدة الصف وتماسكه ويلقي بظلاله الخيّرة على الجميع.
وتوجهت الرابطة باسم علماء الأمة الإسلامية المنضوين تحت مظلتها العالمية بأسمى آيات التهاني والتثمين العالي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولقادة دول مجلس التعاون الخليجي على تحقيق تلك الخطوة التاريخية، كما تقدمت الرابطة بالشكر إلى كل من دعم هذا المنجز الأخوي الكبير.
جاء ذلك في بيان صدر هذا اليوم عن أمين عام رابطة العالم الإسلامي رئيس هيئة علماء المسلمين الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى، الذي دعا الله تعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وقادة دول مجلس التعاون خير الجزاء، وأن يوفق المسيرة الخليجية إلى ما تصبو إليه من ازدهار واطراد دائم في إطار لُحْمتها وأخوتها وتعاونها.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي