الثلاثاء 30 ربيع الثاني 1442 - 11:33 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 15-12-2020
المنامة (يونا) ـ أطلق المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية المظلة الرسمية للصناعة المالية الإسلامية، أمس، ندوة افتراضية باللغة الفرنسية حول "هيكلة الصكوك ومنهجية التصنيف"، بالتعاون مع وكالة ستاندرد آند بورز العالمية للتصنيف الائتماني.
وشهدت الندوة جلسة نقاشية خاصة بعنوان: "آفاق الصناعة المالية الإسلامية العالمية"، شارك فيها عدد من كبار المدراء في وكالة ستاندرد آند بورز العالمية للتصنيف الائتماني مع مجموعة مختارة من خبراء الصناعة المالية الإسلامية، وذلك لإدارة حوارات فعالة وعميقة حول توقعات نمو الصناعة المالية عامة وسوق الصكوك بشكل خاص.
وتم تسليط الضوء على العلاقة بين التمويل الإسلامي ومبادئ الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، إضافة إلى عرض أهم الفرص والتحديات التي تواجه المؤسسات المالية الإسلامية لاعتماد التكنولوجيا المالية في عملياتها الرئيسية.
وتمثل الندوة أحد مخرجات الهدف الاستراتيجي الثالث الخاص بالتأهيل والتمكين المهني، الذي من خلاله يسعى المجلس لتطوير القدرات المهنية وتأهيل الكوادر البشرية في صناعة الخدمات المالية الإسلامية، وبصفة المجلس صوت الصناعة المالية الإسلامية، يهدف دوماً إلى توفير منصات مهنية رفيعة المستوى تدعم نمو وتطوير الموارد البشرية وتجمع المتخصصين في هذه الصناعة لإثراء الحوار وتعزيز تبادل المعرفة حول المسائل الهامة في الصناعة.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي