الأحد 28 ربيع الثاني 1442 - 15:10 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 13-12-2020
جدة (يونا) ـ رأس الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، في مقر الإمارة بجدة، اجتماعاً بحضور وكلاء وزارات الطاقة، والمالية، والاتصالات وتقنية المعلومات، والبيئة والمياه والزراعة، والشؤون البلدية والقروية، ومديرو القطاعات الخدمية بالمنطقة، لمناقشة سبل إيصال الخِدْمات إلى مشروع الفيصلية.
وفي بداية الاجتماع أكد الفيصل، أن المشروع حظي بمباركة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي أطلق عليه اسم "الفيصلية". مشيراً إلى أن المشروع امتداد لمدينة مكة المكرمة، إذ يبدأ من الحد الشرعي للعاصمة المقدسة وينتهي بالشاطئ الغربي لمكة، وسيجري إنشاؤه وَفْق أحدث الأساليب، إذ ستكون الفيصلية ذكية بالكامل.
واستعرض الاجتماعُ مشاريعَ المرحلة الأولى للفيصلية التي تتكون من مركز إسلامي، ومجمعٍ للإدارات الحكومية وحي دبلوماسي، إضافة إلى تجمع سياحي وترفيهي، كذلك مطار يرتبط بمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة.
وتطرق الاجتماع إلى ميزات مشروع الفيصلية الذي يقع على مساحة 2,450كلم2، إذ يحقق فرصاً اقتصادية جديدة ومتطورة تفتح آفاقا رحبة للتنمية، تتوافق مع التقدم التقني وتنوع مجالات الاستثمار.
وبحسب العرض فإن مشروع الفيصلية المنفذ بالشراكة مع القطاع الخاص، يحوي مناطقَ للاستثمارات العامة والخاصة لتحفيز نمو المشروع ومنها المركز الحضاري، ومركز للأعمال والتجارة، ومركز للتسوق والبيع بالتجزئة، إضافة إلى رصيف للقوارب، ومساكن مطلة على البحر، وروعي في تصميمه التركيز على خلق المحفزات الاقتصادية للتنمية، وصولاً لإيجاد فرص وظيفية واستثمارات اقتصادية ناجحة ومستدامة تعمل على تحفيز السوق العقاري كخدمة أساسية مكملة لعملية التطوير.
ويعتبر المشروع مكملاً لخطط التنمية والتطوير الوطنية في مدينتي مكة المكرمة وجدة، وليس منافسًا لهما لضمان تكامل عملية التنمية الإقليمية لمكة المكرمة.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي