الإثنين 01 ربيع الثاني 1442 - 13:00 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-11-2020
فيينا (يونا) ـ تعقد اللجنة الوزارية المشتركة لـ(أوبك +) المعنية بمراقبة اتفاق خفض الإنتاج، اجتماعها الوزاري الـ24 يوم غد الثلاثاء، عبر تقنية الاتصال المرئي لبحث تداعيات الموجة الثانية لفيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19) على الطلب العالمي على النفط الخام.
وذكرت مصادر مقربة من منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) طلبت عدم الكشف عن هويتها، أن اللجنة ستقدم أيضا خلال الاجتماع تقييمها الدوري لظروف السوق النفطية العالمية، ومستويات المطابقة بين أساسيات السوق من العرض والطلب.
وأضافت: إنه رغم أن قرار تحديد مستويات الإنتاج يدخل ضمن صلاحيات وزراء نفط (أوبك +) إلا أن التوصيات المرتقبة للجنة تكتسب أهمية بالغة، خاصة وأنها تأتي قبل أسبوعين فقط من الاجتماعين الافتراضيين الوزاريين لكل من (أوبك) و(أوبك +) نهاية شهر نوفمبر الحالي والأول من شهر ديسمبر المقبل على التوالي.
ويتوقع المراقبون، أن تكون توصيات اللجنة الوزارية المشتركة لـ(أوبك +) التي تتقاسم رئاستها المملكة العربية السعودية وروسيا، هامة في تحديد مستقبل تحالف (أوبك +) الذي لا يستبعد احتمال تعرضه إلى صعوبات كبيرة في المرحلة المقبلة بالنظر إلى نتائج الانتخابات الأمريكية من جهة، وإلى مصالح روسيا في زيادة الإنتاج من جهة ثانية.
ويرى المراقبون أيضا أن الالتزام القوي الذي أثبته تحالف (أوبك +) وبلغ في شهر أكتوبر الماضي نسبة 101 في المئة، سيدفع بالتحالف إلى الإبقاء على هذا التوجه خلال النصف الأول من العام القادم باعتباره الأمثل للسوق النفطية في ظل توقعات تدهور الطلب.
للمزيد..https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=2940016&Language=ar
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي