الأحد 22 ربيع الأول 1442 - 13:49 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 8-11-2020
براغ (يونا) - شاركت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي في مؤتمر الحوار بين الثقافات والأديان حول موضوع "إثراء مجتمعات المستقبل"، الذي عقد بتقنية الفيديو يوم 5 نوفمبر 2020 بالتعاون بين منظمة التعاون الإسلامي ومجموعة براغ ومؤسسة أنا ليند.
وركز مؤتمر براغ للحوار بين الثقافات والأديان على الجهود العالمية الرامية لاغتنام الفرصة التي تتيحها أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19) لتعزيز المسؤولية والعمل المشتركين.
وشددت الأمانة العامة للمنظمة خلال المؤتمر، على أهمية قيم التضامن والوحدة في معالجة الآثار السلبية لكوفيد-19 من خلال العمل الجماعي للحكومات والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية والمجتمعات المدنية والقادة الدينيين والقطاع الخاص.
وأكدت الأمانة العامة على ضرورة اتخاذ الحوار أداة فعالة لخلق التضامن داخل المجموعات وتعزيز التعاون والتفاهم بين الثقافات والأديان.
(انتهى)
oic
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي