الثلاثاء 17 ربيع الأول 1442 - 11:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-11-2020
قرطاج (يونا) - بحث الرئيس التونسي قيس سعيّد، مع وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، أمس الاثنين، التحضيرات للحوار السياسي الليبي الذي ستحتضنه تونس الأسبوع المقبل.
وأكد سعيّد أن الملتقى الليبي سيكون فرصة حقيقية للإخوة الليبيين للاتفاق على تسوية سياسية. داعيا المجموعة الدولية إلى مساندة هذا المسار، وفق بيان أصدرته الرئاسة التونسية.
وأبرز سعي تونس الدؤوب إلى المساهمة في الدفع نحو حلّ الإشكاليات والأزمات بالجوار، مسديا تعليماته بضرورة أن تكون تونس دوما صوت الحق وقوة اقتراح ومنارة اعتدال ووسطية في مواقفها.
يشار إلى أن الاجتماعات الحضورية لملتقى الحوار السياسي الليبي بتونس ستنطلق يوم 9 نوفمبر الجاري برعاية الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي