الأحد 15 ربيع الأول 1442 - 09:18 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-11-2020
جدة (يونا) - دانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، بشدة، الهجوم الإرهابي بالقرب من كنيسة نوتردام في مدينة نيس بفرنسا، الذي أسفر عن مقتل وإصابة عدة أشخاص.
وقدمت الأمانة العامة العزاء لذوي الضحايا ولحكومة وشعب فرنسا، وأعربت عن تمنياتها بعاجل الشفاء للمصابين.
وأكدت المنظمة مجددا على موقفها الثابت الرافض لظاهرة الغلو والتطرف والإرهاب بجميع أشكالها وتجلياتها ومهما كانت الأسباب والدوافع. داعية في الوقت ذاته إلى تجنب الممارسات التي تؤدي للكراهية والعنف.
(انتهى)
oic
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي