الأربعاء 11 ربيع الأول 1442 - 22:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-10-2020
المنامة (يونا) ـ عقد المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية المظلة الرسمية للصناعة المالية الإسلامية بالتعاون مع جمعية مصارف البحرين، اليوم، ندوة إلكترونية حول "الاستدامة في القطاع المالي: الممارسات والتوجهات والإنجازات".
وشهدت الندوة حضور عدد من المدراء التنفيذيين من البنوك والمؤسسات المالية الإسلامية، بالإضافة إلى ممثلي المؤسسات المتعددة الأطراف والهيئات التنظيمية والسلطات الرقابية وعدد من قادة العمل المصرفي والأوساط الأكاديمية.
وناقشت الندوة آليات التمويل المستدام ومدى مواءمتها مع الأسواق المالية مع طرح أهم المبادرات التي تقوم بها المؤسسات المالية الرائدة في سبيل دمج المعاملات المالية مع ممارسات الاستدامة.
هذا وتم تحديد أهم الممارسات الحالية والتوجهات المعاصرة للاستدامة في المؤسسات المالية.
ويسعى المجلس لتحقيق التنمية المستدامة في القطاع المالي العالمي تماشياً مع خطته الاستراتيجية الحالية من خلال تعزيز الوعي بممارسات الاستدامة.
ويُعتبر المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية منظمة دولية تأسست عام 2001 ومقرها الرئيسي في مملكة البحرين، وهو تابع لمنظمة التعاون الإسلامي.
ويمثل المجلس العام المظلة الرسمية للصناعة المالية الإسلامية على مستوى العالم، ويهدف إلى دعم وتطوير صناعة الخدمات المالية الإسلامية وحمايتها، ودعم التعاون بين أعضاء المجلس العام والمؤسسات المالية الأخرى ذات الاهتمام والأهداف المشتركة.
ويضم المجلس العام في عضويته أكثر من 130 مؤسسة مالية، موزعة على أكثر من 34 دولة، تضم أهم الفاعلين في السوق المالية الإسلامية، ومؤسسات دولية متعددة الأطراف، ومؤسسات وجمعيات مهنية في الصناعة، ويعرف بأنه أحد المنظمات واللبنات الرئيسة في بنية المالية الإسلامية.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي