الأحد 01 ربيع الأول 1442 - 15:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 18-10-2020
باكو (يونا) - قالت رئيسة وكالة الائتمان والتنمية الزراعية التابعة لوزارة الزراعة في أذربيجان ليلى محمدوفا: إن القطاع الزراعي يلعب دورا كبيرا في تحقيق الأمن الغذائي المحلي، ومعالجة المشاكل الاقتصادية مثل البطالة.
وأشارت إلى أن الزراعة لها نصيب خاص في القطاع غير النفطي للاقتصاد الأذري، حيث يعمل به حوالي 40 في المئة من السكان.
وأوضحت: إن وكالة الائتمان والتنمية الزراعية تقدم الدعم الحكومي من خلال تنفيذ مشاريع تحفز تنمية المزارعين وأصحاب المشاريع الزراعية، وتتمثل مهمتها الرئيسة في تقديم قروض زراعية منخفضة الفائدة، وامتيازات على المعدات وتربية الحيوانات، وجذب الاستثمار في الزراعة، وتقديم الإعانات للمزارعين وتنفيذ مشاريع مختلفة في هذا الاتجاه.
وأكدت رئيسة وكالة الائتمان والتنمية الزراعية، في تصريح لها، أن العديد من المشاريع الزراعية التي تقوم بها الوكالة بالتعاون مع المنظمات الدولية تعطل تنفيذها بسبب الحرب الدائرة حاليا بين أذربيجان وأرمينيا في إقليم ناغورنو كاراباخ.
وقالت: "أمامنا تحديان في تنفيذ مشاريعنا بنجاح، الأول هو تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19)، والتحدي الثاني هو النزاع الأرميني الأذربيجاني في إقليم ناغورنو كاراباخ".
وذكرت ليلى محمدوفا في هذا الإطار مشروع "سلسلة القيمة الزراعية"، الذي يتضمن إنشاء مصنع لمعالجة وتوريد المعدات لمزارع الدواجن في تارتار، ومصانع حليب الماعز، إضافة إلى مشاريع أخرى في "شمكير" و"قازاخ" التي يستحيل تنفيذها في الوضع الحالي.
واختتمت تصريحها بالقول: "نأمل أن يتم حل النزاع قريبًا في إطار وحدة أراضي أذربيجان، وإعادة تفعيل المشاريع المنفذة بدعم من الدولة وبمشاركة المنظمات الدولية، لخلق اتجاهات أفضل في التنمية الشاملة للزراعة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي