الخميس 14 صفر 1442 - 13:56 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-10-2020
الرياض (يونا) ـ أعلن مركز الملك عبدالله للحوار بين أتباع الأديان والثقافات عن عزمه إطلاق ودعم حزمة من المشاريع الحوارية، بلغت 60 مشروعًا حواريًا في 15 دولة عربية، وذلك في إطار برنامج مشاريعه للحوار عام 2020م، بالتعاون مع (منصة الحوار والتعاون بين القيادات والمؤسسات الدينية المتنوعة في العالم العربي)، التي أطلقها المركز عام 2018م، لتشكِّل منظومة استثنائية وفريدة لمسيرة الحوار بين أتباع الأديان في المنطقة العربية، كحاضنة ومظلة جامعة لعدد كبير من الأفراد والقيادات والمؤسسات الدينية العربية للعمل معًا ضمن إطار جامع ومشترك لترسيخ التعايش السلمي والمواطنة المشتركة.
وتركز المشاريع الحوارية 2020 في المنطقة العربية على تعزيز ثقافة الحوار والمواطنة والعيش المشترك في المنطقة، وذلك عبر دعم العمل المشترك على مشاريع متنوعة تتمحور في تعزيز دور الحوار بين أتباع الأديان بين مختلف القيادات والمؤسسات الدينية المتنوعة وصانعي السياسات والحكومات والمؤسسات الدولية لمواجهة جائحة كوفيد - 19، ومكافحة خطاب الكراهية على المستويات المحلية والوطنية والإقليمية، وتعزيز التماسك الاجتماعي والمواطنة المشتركة والتربية الحاضنة للتنوع الديني والثقافي.
للمزيد..https://www.spa.gov.sa/viewfullstory.php?lang=ar&newsid=2140200#2140200
((انتهى))

 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي