الجمعة 8 صفر 1442 هـ
الخميس 22 محرم 1442 - 10:04 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-9-2020
طرابلس (يونا) - أكد وزير خارجية دولة ليبيا محمد الطاهر سيالة، أن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني كان حريصاً على التجاوب مع الدعوات المحلية والإقليمية والدولية لوقف إطلاق النار وإنهاء الحرب، وسباقاً في العمل على حل الأزمة الليبية سياسيا وتجنيب البلاد ويلات الحرب والدمار.
وأضاف وزير الخارجية الليبي، في كلمة له في اجتماع الجامعة العربية أمس، ألقاها بالإنابة مندوب ليبيا لدى الجامعة صالح الشماخي: إن مقدرات الشعب الليبي هي ملك لكل الليبيين ولا يمكن التفريط فيها. مطالبا بالاستئناف الفوري لعملية تصدير النفط الليبي عبر الحقول كافة تحت السيطرة الحصرية للمؤسسة الوطنية للنفط ومقرها العاصمة طرابلس وإيداع عوائد التصدير في حساب خاص بالمؤسسة والعمل على وضع ترتيبات سياسية جامعة وفق مخرجات برلين بما يضمن الحوكمة الرشيدة والشفافية.
وعلى صعيد آخر، أكد سيالة أن المجلس الرئاسي يسعى جاهدا لمدنية الدولة والتقريب بين الفرقاء الليبيين، وأن رئيسه يجدد دعوته لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس القادم وفق قاعدة دستورية يتم الاتفاق عليها بين الليبيين.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي