الجمعة 16 محرم 1442 - 16:22 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 4-9-2020
جدة (يونا) ـ وقعت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي ورابطة العالم الإسلامي، أمس، في العاصمة السعودية الرياض، مذكرة تفاهم، بهدف تحقيق الأهداف المشتركة في العديد من المجالات، وفي مقدمتها مواجهة التطرف والغلو والإسلاموفوبيا ودعم قيم الحوار والتعايش والتعريف بقيم الإسلام الصحيح المبنية على الوسطية والتسامح والتعايش واحترام ثقافة الآخر.
وقع على مذكرة التفاهم عن الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، الأمين العام الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، فيما وقعها عن رابطة العالم الإسلامي الأمين العام الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى.
وتشمل مجالات التعاون بين الطرفين نشر الوسطية والاعتدال وبيان رؤية الإسلام حول التطرف العنيف والإرهاب والانحراف الفكر والقضايا الإنسانية المعاصرة، بالإضافة إلى المشروعات التعليمية والثقافية والخيرية والإغاثية عبر الجهات المختصة التابعة لكلا الطرفين، وتنسيق الجهود والمواقف حيال القضايا التي تهم الأمة الإسلامية في المحافل الدولية.
وتتضمن مجالات التعاون أيضا تنظيم لقاءات مع المفكرين والأكاديميين من أتباع الثقافات والحضارات والأديان الأخرى لبحث التعاون من أجل الحوار والتعايش، وإبراز الصورة الصحيحة للإسلام وقيمه الإنسانية العالمية.
((انتهى))

 
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي