الأربعاء 22 ذو الحجة 1441 - 09:05 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 12-8-2020
الصورة من مركز الإعلام والاتصال بالايسيسكو
الرباط (يونا) - استقبل الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، أمس الثلاثاء، بمقر المنظمة في الرباط، كلوس كوجلر، سفير جمهورية النمسا لدى المملكة المغربية، حيث تم بحث آفاق التعاون بين الإيسيسكو والنمسا في مجالات التربية والعلوم والثقافة.
وخلال اللقاء استعرض الدكتور المالك رؤية الإيسيسكو واستراتيجية عملها، التي تتبنى الانفتاح على الجميع. منوها بالميثاق الجديد للدول المراقبة، الذي وضعته الإيسيسكو ويفتح الباب أمام الدول غير الأعضاء للانضمام إلى المنظمة بصفة مراقب، والمشاركة في جميع أنشطتها دون أن يكون لها حق التصويت. ووجه الدعوة إلى النمسا للانضمام إلى المنظمة بصفة مراقب.
كما أشار إلى أبرز التطورات التي شهدتها الإيسيسكو وطريقة عملها الجديدة القائمة على التواصل مع الدول الأعضاء، والتعرف على احتياجاتها وما يناسبها من برامج لتقوم المنظمة بتنفيذها بالتعاون مع الهيئات المختصة في كل دولة.
وقدم المدير العام للإيسيسكو لمحة عن جوائز ومبادرات الإيسيسكو خلال جائحة كوفيد 19، ومنها جائزة الإيسيسكو للتصدي لفيروس كورونا المستجد، وبيت الإيسيسكو الرقمي، ومبادرة "المجتمعات التي نريد"، والتحالف الإنساني الشامل، الذي انضمت إليه العديد من الدول والمنظمات والهيئات الدولية. مشيرا إلى أن الباب مفتوح أمام النمسا للانضمام إلى هذا التحالف، الذي يوجه مشروعاته لمساعدة الفئات الأكثر احتياجا في عدد من الدول خصوصا الإفريقية.
من جانبه، ثمن سفر جمهورية النمسا لدى المملكة المغربية عمل الإيسيسكو وما أطلقته من مبادرات وبرامج لمساعدة الدول في مواجهة انعكاسات جائحة كوفيد 19، وأبدى اهتماما كبيرا بالتعاون بين النمسا والإيسيسكو في مجالات عمل المنظمة.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي