الأربعاء 01 ذو الحجة 1441 - 10:52 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-7-2020
جدة (يونا) - في إطار متابعة تنفيذ التوصيات الصادرة عن ورشة العمل حول تعزيز مفهوم بنك الأسرة في مجموعة دول الساحل الخمس، وتقييم ما تم إنجازه منذ عقد الورشة مطلع هذا العام، تعقد الأمانة العامة اجتماعاً افتراضياً غدا الخميس (23 يوليو 2020)، بالتنسيق مع بوركينا فاسو، رئيسة المؤتمر الوزاري السابع حول دور المرأة في التنمية في الدول الأعضاء، والغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة، وهي إحدى المؤسسات التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.
يشارك في هذا الاجتماع الافتراضي ممثلون عن القطاع العام والخاص في دول مجموعة دول الساحل الخمس (بوركينا فاسو، تشاد، مالي، النيجر وموريتانيا)، والبنك الإسلامي للتنمية، والغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة، والمكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) بمملكة البحرين.
وسيستعرض المشاركون جهود الدول الأعضاء في المجموعة، والأمانة العامة والغرفة الإسلامية في تنفيذ التوصيات الصادرة عن ورشة العمل، كما سيبحث المشاركون سبل الإسراع في تنفيذ تلك التوصيات بهدف تعزيز مفهوم وإنشاء بنك الأسرة والتمويل متناهي الصغر في هذه الدول.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي