الثلاثاء 10 شوال 1441 - 21:03 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-6-2020
القاهرة (يونا) - أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أهمية تحقيق حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية عبر دعم جميع المساعي الرامية إلى إعادة إحياء عملية السلام.
وحذر شكري - خلال مشاركته اليوم عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" في اجتماع لجنة الاتصال المعنية بتنسيق المساعدات الدولية المقدمة إلى الشعب الفلسطيني - من أي إجراءات أحادية تقوض فرص التوصل للتسوية السلمية المنشودة في إطار حل الدولتين بما فيها أي خطوة لضم أراضٍ في الضفة الغربية.
وأفاد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد حافظ، في بيان صحفي اليوم، أن شكري شدد خلال الاجتماع على ضرورة الحفاظ على استقرار السلطة الوطنية الفلسطينية، ودعم وضعها المالي في مواجهة التحديات الراهنة، لاسيما في التعامل مع التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لجائحة فيروس "كورونا" المُستجد.
وأضاف المتحدث: إن وزير الخارجية المصري أكد خلال الاجتماع على التزام مصر بدعم عمل لجنة تنسيق المساعدات الدولية إلى الشعب الفلسطيني منذ إنشائها، وذلك في سبيل تخفيف آثار الظروف الاقتصادية الصعبة داخل الأراضي الفلسطينية.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي