الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1441 - 13:43 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 7-1-2020
جدة (يونا) - استقبل الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، يوم 6 يناير 2020، في مكتبه في الأمانة العامة، عثمان حسن، الوزير الأقدم المكلف بالمهمات الخاصة والمبعوث الخاص لمملكة كمبوديا لدى منظمة التعاون الإسلامي.
وناقش الأمين العام والمبعوث الكمبودي القضايا ذات المصالح المتبادلة والاهتمامات المشتركة، وتبادلا وجهات النظر حول موضوعات تعزيز الحوار بين الأديان والتسامح وقضايا التعليم والتنمية ومكافحة الإسلاموفوبيا.
وأكد الوزير حسن أنه على الرغم من أن مملكة كمبوديا كانت دولة ذات أغلبية بوذية، فإنها قد بذلت جهوداً كبيرة لتوفير فرص متساوية للجالية المسلمة في كمبوديا، حيث سنت حكومة كمبوديا، بقيادة رئيس الوزراء هون سن، مادة قانونية تقضي بتخصيص قاعات للصلاة في جميع المستشفيات العامة. كما تتمتع الطالبات المسلمات بحرية ارتداء الحجاب الديني في المدرسة إن هنّ اخترن ذلك.
كما أشار المبعوث الخاص إلى أن المسلمين مُمثَّلون على نطاق واسع في الخدمة العامة، حيث يوجد منهم عضوان في مجلس الشيوخ و6 أعضاء في البرلمان و11 من نواب الوزراء و21 من وكلاء وزارات الدولة.
وأشاد الأمين العام بمملكة كمبوديا لتشجيعها العلاقات الإيجابية بين الطوائف الدينية، ولمّا غدت تشكله من نموذج يُحتَذى به في بلدان أخرى في المنطقة.
وأكد الدكتور العثيمين للوزير حسن أن منظمة التعاون الإسلامي ستولي كامل دعمها له خلال فترة عمله كمبعوث خاص لبلاده لديها.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
oic
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي