الأحد 16 محرم 1441 هـ
الجمعة 19 رمضان 1440 - 14:25 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 24-5-2019
(يونا)
الجزائر ( يونا) - أجرى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً فائز السراج والوفد المرافق له أمس الخميس، سلسلة محادثات في الجزائر، تناولت آخر المستجدات على صعيد الأزمة الليبية، وعددا من ملفات التعاون المشترك.
وكان السراج وصل إلى الجزائر قادما من تونس، وكان في استقباله بمطار هواري بومدين الدولي رئيس الوزراء الجزائري نور الدين بدوي، وفور انتهاء مراسم الاستقبال توجه إلى القصر الرئاسي حيث عقد محادثات مع الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح.
وجدد الرئيس الجزائري خلال الاجتماع (بحسب بيان للخارجية الليبية) دعم بلاده لحكومة الوفاق الوطني الليبي. مثمنا ما تبذله من جهود لتحقيق الاستقرار في ليبيا، ومؤكدا أنه لا يوجد حل عسكري للازمة. مبديا أسفه على ما يقع من سفك للدماء الليبية، وقال: إن الجزائر تقف دائما إلى جانب الأشقاء الليبيين، وأنها ستعمل بكل جهدها لوقف الحرب، مؤكداً أن أمن الجزائر من أمن ليبيا.
هذا والى جانب محادثات الرئيسين، عقدت سلسلة من الاجتماعات الأمنية والعسكرية بين عدد من أعضاء الوفد الليبي والمسؤولين الجزائريين.
 وضم الوفد المرافق للسراج كلا من وزير الخارجية محمد سيالة وآمر المنطقة الوسطى اللواء محمد الحداد، ومدير إدارة الشؤون الأمنية بالحرس الرئاسي العميد محمد لاكري، والمستشار السياسي للرئيس طاهر السني، ومستشار الرئيس للأمن القومي تاج الدين الرزاقي، والقائم بالأعمال محمد الجليدي.

من ناحية أخرى استقبل وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقادوم بالعاصمة الجزائرية وزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني الليبي محمد الطاهر سيالة الذي أحاط الوزير الجزائري بالتطورات الأخيرة التي تشهدها العاصمة الليبية.
تأتي هذه اللقاءات للتشاور بشأن تطوير علاقات التعاون الثنائي بين البلدين والتشاور بشأن الملتقيات الإقليمية والدولية القادمة حول الأزمة  الليبية، كما تناول اللقاء إمكانية عودة وتسيير رحلات شركات الطيران الليبية إلى الجزائر.
وأكدت الجزائر على لسان الناطق باسم خارجيتها عبدالعزيز بن علي شريف أن الجزائر لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تقبل باستمرار ليبيا في حالة عدم الاستقرار خاصة تلك التي ينتج عنها تداعيات خطيرة جدا على الأمن والسلم ليس فقط على ليبيا وإنما على كافة دول الجوار.
وأشار بن علي شريف إلى أن العمل والمشاورات واللقاءات مستمرة من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة في ليبيا.
(انتهى)
ح ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي